باب التسجيل لا زال مفتوح بالمعهد الوطني للصحافة والتواصل بالقنيطرة

المعارضة بالقنيطرة تنتفض ضد شركة “فوغال” تضامنا مع المستشار الصياد
المعارضة بالقنيطرة تنتفض ضد شركة “فوغال” تضامنا مع المستشار الصياد

المهدي الجواهري
المعارضة بالقنيطرة تنتفض ضد شركة “فوغال” تضامنا مع المستشار الصياد

عبرت أحزاب المعارضة في رسالة شديدة اللهجة ضد شركة “فوغال” صاحبة التدبير المفوض للنقل الحضري بالقنيطرة عن استغرابها الشديد بخصوص خبر تقديم شكاية من طرف صاحب شركة النقل العمومي ضد العضو الجماعي عن فيدرالية اليسار على خلفية ما سمي بتصريحاته بإحدى الجرائد الإلكترونية حول الاختلالات التي تعرفها صفقة التدبير المفوض للنقل العمومي، والتي سبق لأطراف المعارضة أن نبهت إليه من خلال دورات المجلس وراسلت بشأنه السلطات الإقليمية.
وعبرت أطراف المعارضة عن تضامنها المطلق واللامشروط مع المستشار أحمد الصياد في مواجهة هذه الشكاية، كما أبرزت أحزاب المعارضة بأن الهدف منها هو محاولة يائسة لإسكات صوت المعارضة وثنيها عن ممارسة أدوارها الرقابية، معلنين للرأي العام على مواصلتهم للأدوار المنوطة بهم في تتبع تدبير الشأن المحلي والوقوف ضد كل الاختلالات التي تمس بمصالح المواطنين وبالسير العادي للمرفق الجماعي.
وأكد بيان مكونات المعارضة حصلت عليه ايتي ميديا على موقفهم بخصوص الاختلالات التي تعرفها صفقة النقل الحضري خاصة ما سموه بالخرق السافر لمضمون البند 10 من دفتر التحملات والذي يمنع منعا كليا وجود أي رهن يطال الحافلات المدعومة من قبل الجهة المفوضة والتي هي الجماعة، حيث أن الشركة قامت باقتناء الحافلات بالرهن البنكي رغم توصلها بملغ 12 مليار ونصف سنتيم كدعم من طرف الجماعة كمساهمة ب خمسين في المائة من حجم الاستثمار ناهيك عن اختلالات أخرى في تغيير حجم الاستثمار بتقليص عدد الحافلات وعدم الالتزام بالعدد المتفق عليه.

من شروط النشر :
عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

يمكنكم ترك تعليق على الموضوع

تعليقات الزوار 0